حول الأرشفة الإلكترونية

حول الأرشفة الإلكترونية

تقدم اللين والاعمار (لينامار) منذ عام 2003 خدمات الارشفة الالكترونية وهي تحويل المستندات والوثائق القديمة والتاريخية بكافة أنواعها (المستندات, المخططات, الصكوك,الصور,الميكروفيلم ,الميكروفيش .) إلي صيغ رقمية (TIFF, PDF, JPG,..) يتم تخزينها على أي من وسائط التخزين القياسية إلى الجهات المختلفة (الحكومية و الخاصة) لميكنة أعمالها والرقي بمستوى خدماتها بما يتوافق مع توصيات الجهات الرقابية المختلفة مثل المركز الوطني للوثائق و المحفوظات أو مؤسسة النقد. من هنا برزت الحاجة لابتكار انظمة ادارة المستندات (الارشفة الالكترونية) او نظم ادارة الوثائق, وهي ببساطة عملية تصوير وفهرسة الوثائق وجعلها مادة سهلة التداول والاسترجاع الأمر الذي يوفر الوقت والجهد والمال.

يعتبر الارشيف بمفهومه العام ذاكرة الأيام؛ الماضي والحاضر والمستقبل، ولا يختلف هذا المفهوم لدى الأشخاص عنه لدى الوزارات والهيئات والشركات والمؤسسات وغيرها, والأرشيف بهذا المعنى ينمو ويتضخم على نحو تراكمي يتطلب جملة من الإجراءات لتنظيمه وتسهيل ادارته وتداوله.

ولمزيد من المعلومات اضغط هنا